بدأ الندوة رئيس الجامعة الدكتور صالح الشمراني مع إشادة عميقة بجميع الزملاء على الجهود الرائعة التي بذلت للعام الدراسي الحالي رغم حالة الوباء. واغتنم أيضا الفرصة لتقديم إحاطة عن التحضير للفصل الدراسي الثاني.

وقد تم توجيه عبارات الامتنان القلبية من رئيس مجلس الأمناء الموقر برفيسور عبد الله الشمري إلى الجميع على المثابرة والتفاني في أداء واجباتهم طوال الفصل الدراسي في مواجهة الوضع غير المواتي المذكور. وأعلن بوضوح أن التعلم والتدريس في الجامعة سيظلان بعيدين، ثم طلب من كل واحد منا التعاون لوضع السلامة كشاغل واحد له.

وقد تمت مناقشة موضوع الارشاد الاكاديمي للطلاب بشكل شامل أولاً من خلال المعلومات التمهيدية التي ذكرها رئيس مركز ضمان الجودة والاعتماد، البروفيسور محمد العمري. وتبعه العمداء في كل قسم (د. محمد الرافعي، عميد كلية طب الأسنان، والدكتورة هناء الخباز، وعمداء كلية الصيدلة، والدكتورة تهاني الرحبيني، عميد كلية التمريض والدكتورة مي الخضيري، عميد العلوم الطبية التطبيقية) ومنسقة المستشار الأكاديمي في جامعة ريو، الدكتورة حنان كمال التي أطلعت على رؤيتهم القيمة من خلال التقارير التي تم جمعها، والعقبات الرئيسية التي واجهوها خلال الارشاد الاكاديمي والردود/ ردود الفعل التي حصل عليها الطلاب. ثم بعد ذلك، تمت إضافة تعليقات والمتابعة من الرئيس. وكان هناك عدد قليل من أعضاء هيئة التدريس الذين قدموا تعليقات أساسية أيضا. وقد استكملت كل هذه المناقشات أساسا.

وفي الختام، اعترف نائب رئيس الجامعة، الدكتور منصور اسيري، بحضور ومشاركة الجميع كملاحظة ختامية.

تصنيفات

آخر التغريدات